الأحد، 5 أبريل 2009

الحياة الاجتماعية الإسلامية ج 12 الزاني و الزانية





الزاني و الزانية

يقول  الشيخ بهاء الدين التيفاشي

أوّل شروط الزاني أن يكون شابّا ، فإن كان شيخا رأى في نفسه النِّكالَ و عرَّضها لنَتْفِ السِّبال (مقدّم اللحية)
و أن يكون صغير اللحية ، فإن كان كبيرها بالطّبع ، فلا بدّ له من تقصيصها و تسويّتها. ذلك أنّ النّسوان إنّما يعشقن الأحداث من الرّجال ، فإن لم يكن للرّجل لحيةٌ أصلا فهو منى قلب المرأة و غاية سؤلها
قال أبو تمّام:
أحلى الرّجال من النّساء مواقِعاً  ...  مَنْ كان  أشبههم  بهنّ  خدودا
لذا وجب على الطاعن في السّنّ ، كثِّ اللحية ، أن يردَّ نفسَه ، بالخضاب و الأخذ من  شعر الوجه ، تشبّها بالأحداث
و من شروط الزّاني حسب شيخنا التيفاشي عطارة الرائحة
و هو أمر ذو أهمية  بمكان ، ذلك أنّ الرائحة العطرة تهيِّجُ شَبقَ المرأة و تُحْدِثُ لها شهوة عالية
و من شروطه حسب نفس الشيخ:
أن يكون نظيف الثياب حسنَها إن أمكنه ، فإنّ المرأة تعشق الرّجل في الثوب الذي يشاكله.
و أن يستكثر كذلك من الحمّام و استعمال الحنّاء في شعره
فقد قالت الحكماء
إنّ رائحة الحنّاء في الشعر تهيّج قوى المحبّة
و للحنّاء في الشعر خاصّية عجيبة من العطارة قد تفوق رائحة المسك لمن تأمل و معّن في النّظر.
و أن يستعمل السّواك و الدّهن
و أن تكون له تَُحَفٌ لطيفة ، حسنة لمنظر ، قليلة الثمن ، معدّة عنده و معه.
و أن تكون من معارفه عجوز قوّادة يتعهّدها بالإحسان  و الافتقاد .
و من أهمّ شروطه  رقَّةُ القلبِ و لينُ الجانبِ و القدرةُ على البكاءِ متى شاء.فكلّّما أمكنه الكلام مع محبوبه  شكي أنه هالك من الوَجْد
قال إسحاق بن إبراهيم الموصلي :
شَيْبٌ و غانيةٌ بدار إقامةٍ  ...  لا تستوي السّوداء و البيضاءُ
قلْ لابنِ جَلَوةٍ لوْ أنَّكَ أَمْردٌ  ...  مــا آذنتــكَ  ببَيْنِهــا   أسمــاء
و قال :
عنـَّـت لي في بعض الطّّرُقات جارية استملحتُها فكلّّمتُها ، فولّّت عنّي و مرّت بين يديّ غير حافلةٍ بي و لا ملْتفتةٍ إليَّ ، فتبِعتُها حتّى وافتْ على باب قصرٍ شاهقٍ ، فأخذت بِعَضَّادَتَيْهِ (و هما خشبتين من جانبه) ثمّ كشفت عن وجه كالقمر ، و أنشأت:
أ الآن لمّا عــلاك الجـــلاء  ...  و أبصرتَ في العارضين القتيرا
وبــان الشّبـــــاب بلذّاتـــه  ...  فولّى، وأصبحت شيخا كبيــــــرا
تطرّيتَ و احتجت للغانيات؟  ...  فهيهات !حاولت أمراٍ عسيرا
ثمّ أغلقَت الباب و دخلتْ ، فانصرفْتُ مخْزِياً كمّنْ دخلَ النّارَ.
أمّا الجلاء فيعني به جلاء الشعر أي الصّلع و أما القتيرا فهو الشيب

هكذا يتّضح أن الشيخ إن كان لا بدّ له من الاعتكاف على الزنا فلا منْسك له إلا المغالطة بالخضاب و الكذب و التزوير على الشباب
ذكروا أن امرأة سألت أحمد بن الخصيب حاجة و قالت له:
إنّ لك بها عندي هديّة نفيسة
فلمّا قضاها أعطته صرّة فيها خضاب، و قالت له:
غيِّرْ بهذا بياضَ لِحيَتِك ، فَلََرِسْلُ عَذِرَةٍ على صدرِ إحدانا أسهلُ عليها من لحيةٍ بيضاءَ
و العذِرة هي الغائط
و يقول أعرابي  خبير في صفات الزّناة:
ماذا يُظنّ بسَلْمى إن ألَمَّ  بها  ...  مُرجَّلُ الرّأس ذو بُردَيْنِ مَزّاحُ؟
حـــــلوٌ فكاهته، خزٌّ عمامتهُ  ...  في كفّه من رُقى إبليسَ مفتاحُ


هؤلاء هم الزناة و تلك هي صفاتهم في مجتمعنا الإسلامي الأمثل مجتمع سلفنا الصالح ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين

فماذا عن سيد المرسلين

عن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أنه  قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
«الحنّاء والتعطّر والسّواك والنّكاح من سنن المرسلين»
رواه الترمذي وحسنه والإمام أحمد
فهذا حديث جامع مانع يحشر جميع صفات الزناة في المرسلين حسب عقيدة محمد، الذي يؤثر عن قومه افتخارهم الشديد بالزّنا و النكاح
قال عامر بن صعصعة
و منّا التيميّ الذي قام أيره  ...  ثلاثين يوما و زادهم عشْرا
بلوغ الأرب في أحوال العرب للآلوسي ، باب قول الشّعوبية في مناكح العرب

فإذا كانت صفات الزناة من خصائص المرسلين ، فبماذا يا ترى امتاز عنهم سيد المرسلين
عن الحسن قال : قال النبي:
ما أحببت من عيش الدّنيا إلا الطّيب و النَساء
الطبقات الكبرى لابن سعد ذكر ما حبّب إلى رسول الله من النساء و الطيب و كذلك الجامع الصغير للسيوطي رقم الحديث7781
وعن محمد بن علي بن أبي طالب المعروف بابن الحنفية قال:
سألت عائشة  رضي الله عنها: « أكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتطيب؟
قالت نعم، بذكارة الطّيب: المسك والعنبر»
أخرجه النسائي وضعفه الأرناؤوط(1) وقال الأزهري(*): أنهم كانوا يكرهون المؤنث من الطيب ولا يرون بذكورته بأساً. قال : والمراد بالمؤنث طيب النساء مثل الخلوق والزعفران، وأما ذكورته فما لا لون له من المسك والعود والبخور والعنبر، والذكورة والذكارة بمعنى واحد وهي جمع ذكر
وعن نافع مولى ابن عمر رضي الله عنهما قال: كان ابن عمر يستجمر بالألوّة غير مطراة والكافور يطرحه مع الألوة ويقول: « هكذا كان يستجمر رسول الله صلى الله عليه وسلم » رواه مسلم.

و الاستجمار التبخر وهو استفعال من المِجْمَرَةِ وهي التي توضع فيها النار، و الألوة العود الذي يتبخر به، و المطرّى: المطيب.
وعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال:
«كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم سكة يتطيب بها»
أخرجه أبو داود وإسناده حسن.

هذا عن الطيب أمّا عن الخضاب

فعن عبد الله بن سنان عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال:
خضب النبي (صلى الله عليه وآله) ولم يمنع علياً (عليه السلام) إلا قول النبيّ تختضب هذه من هذه، وقد خضب الحسين وأبو جعفر عليهما السلام
الكافي: ج6 ص481 باب الخضاب ح8.

قال النبي (صلى الله عليه و على آله و سلم):
«نفقة درهم في الخضاب أفضل من نفقة درهم في سبيل الله، إن فيه أربع عشرة خصلة: يطرد الريح من الأذنين، ويجلو الغشاء من البصر، ويلين الخياشيم، ويطيب النكهة، ويشد اللثة، ويذهب بالغشيان، ويقلّ وسوسة الشيطان، وتفرح به الملائكة، ويستبشر به المؤمن، ويغيض به الكافر، وهو زينة، وهو طيب، وبراءة في قبره، ويستحي منه منكر ونكير»
الكافي: ج6 ص482 باب الخضاب ح12

و عن محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد، عن علي بن الحكم، عن مسكين بن أبي الحكم عن رجل، عن أبي عبدالله عليه السلام قال: جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وآله فنظر إلى الشيب في لحيته فقال النبي صلى الله عليه وآله: نور ثم قال: من شاب شيبة في الإسلام كانت له نورا يوم القيامة قال: فخضب الرجل بالحناء ثم جاء إلى النبي صلى الله عليه وآله فلما رأى الخضاب قال: نور وإسلام فخضب الرجل بالسواد فقال النبي صلى الله عليه وآله: نور وإسلام وإيمان ومحبة إلى نسائكم ورهبة في قلوب عدوكم
الكافي: ج6 ص480 باب الخضاب ح2

وفي الروايات:
أن النبي (صلى الله عليه وآله) كان لا يفارقه في أسفاره لحرب وغيرها: المكحلة، مضافاً إلى المشط والعطر والسواك وما أشبه
مستدرك الوسائل: ج8 ص217 ب32 ح9292 – 9294 باب استحباب حمل المسافر معه جميع ما يحتاجه

أمّا سواك سيد المرسلين و  إمامهم  ، فذاك كان أمرا إلهيا مقدّسا  يتنزّل به ذو الستمائة جناح على قــلبه الأمين في كل وقت و حين
فعن أبي أمامة عن النبي أنه قال:
ما جاءني جبريل قطّ إلاّ أمرني بالسّواك حتى لقد خشيت أن أحفيَ مقدِّمَ فمي ( أي تسقطَ أسناني)
المسند للإمام أحمد بن حنبل، باب حديث أبي أمامة الباهلي . و الكبير الطبراني ، منتخب كنز العمّال ، حرق الطاء ، باب السّواك رقم26186

وفى الصحيحين عن حذيفة بن اليمان قال:
كان النبي صلى الله عليه وسلم، إذا قام من الليل يشوص فاه بالسّواك

و كذلك أمر شعر سيد المرسلين ؛ فقد رأينا منذ قليل أن المشط لا يفارقه

كما أنّ أبا عمر بن عبد البر قد قال :
روى الحسن بن صالح عن سماك عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما :  أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقص شاربه 
 ويذكر   أن إبراهيم كان يقص شاربه   ووقفه طائفة على ابن عباس .
وروى الترمذي من حديث زيد بن أرقم قال
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من لم يأخذ من شاربه فليس منا
وقال حديث صحيح
على أن سيّد المرسلين و إمام المتقين أضاف مما حباه الله إلى هذه الصفات من ملكاته و إبداعه صلوات الله عليه الكحل بالإثمد
فعنه (عليه السلام) قال:
 «الكحل يزيد في المباضعة
مكارم الأخلاق: ص46، الفصل الثاني في التكحل والتدهن.
و لنعْم الأخلاق
و عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال:
كان رسول الله (صلى الله عليه وآله) يكتحل بالإثمد إذا آوى إلى فراشه وتراً وتراً
وسائل الشيعة: ج2 ص99 – 100 ب55 ح1604
.
و ليتمّ نعمته عليه و يخلعَ عليه بُرْدَ إمامة المرسلين الذين يحبون الحنّّاء و التّعطّّر و النّكاح و السّواك ،  فإنّه صلوات رب النكاح و الفساد عليه ، كان كما يقول عنه أنس رضي الله عنه :
كان النبي يختلي بتسع من نسائه للعبادة
إحياء علوم الدّين للإمام أبي حامد الغزالي ، باب آداب النكاح.

و لنعم العبادة ، و لنعم النبوّة  ، و لنعْم الدّار دار الإسلام .

ترى أبعد هذا سينتهي أتباع نبي الزنا عن نعت الإلحاد و العلمانية بالفجور و الفساد و الشّذوذ ؟؟
أم أنهم صمّ بكم لا  يستحيون  و لا يختشون!!!



أمّا الزّانية فعلاماتها عند شيخنا التيفاشي في الرّجل الأجنبيّ و محبّتِها له ، فإن تراها إذا تحدّث  معها تديم النظر إليه ، و أن يعتريها تثاؤب ، و أن تعبث بطرف ثوبها أو إزارها كأنّها تقلّبه ، أو تنكُثَ بأصبُعِها الأرض ، أو تحرك إبهام رجلها بأن ترفعه و تضعه في الأرض ، و أن تنظّف جسدَ ولدِها و ثيّابه و تمشّطه و تكحّله و تعرضه عليه ، و أن تكثِر ذكرَه و الحديث عليه مع صاحباتها و جاراتها ، و إن تضجر و يسوء خلقها بغير سبب إذا غاب عنها خبره ، و إن كانت له زوجة أن تصادق زوجته و تُكثِرَ زيارتها ، و إن رأت في بيته من خاصّ  أسبابه أن تأخذه في يدها و تتولّعَ به ، و إن وجدت فراشه استلقت عليه و لعبت فيه
فلا تلمْنني الأخوات المحصنات المؤمنات القانتات إن وجدن فيما حكيت بعضا من خلقهن الكريم

أبو قثم

هناك 10 تعليقات:

صوت الحق يقول...

سلسلة إعرف دينك
@@@@@@@@@@@@@@@@@

المسلمون دائما و كما أمرهم دينهم يفسرون كل ما يدور حولهم إسلاميا ،و بما أن الإسلام و الإرهاب وجهان لعملة واحدة وهي عملة الشر ،فيمكن القول أنهم يدعمون الإرهاب و سفك الدماء بكل ما أوتوا من قوة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

الدين الوحيد في العالم
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
العالم ملئ بالأديان و العقائد و لكن الدين الوحيد الذي يكرهه أتباعه و يسبونه ليل و نهار هو الإسلام ...

ملايين المسلمين يتمنون الخلاص من نعمة الإسلام و لكن لا يعرفون إنها مأساه حقيقية ...

الدين الوحيد في العالم الذي الإنسان فيه ليس له ثمن ...

الدين الوحيد في العالم الذي يفوق عدد القتلى بأيدي بعضهم بعض عدد من يموت بأيدي أعداؤه ...فالمسلمون الذين يموتون بايدي مسلمين يفوق بكثير عدد المسلمين الذين يموتون بأيدي أعداء الإسلام ...

الدين الوحيد في العالم الذي يأمر بقتل من يتركه ليس ذلك و حسب بل قتل من يتفوه بأي كلمه عنه ...
و الشئ الغريب أنه يدعي أنه دين السماحة ...

الدين الوحيد في العالم الذي يوجد به أكبر كمية سباب في الأديان و العقائد الأخرى

الدين الوحيد في العالم الذي لا يمكن أن يتطور ...فشر اللأمور مستحثاتها و كل مستحدثة بدعه و كل بدعه ضلالة و كل ضلالة في النار ...

الدين الوحيد في العالم الذي مصدر إزعاج و قلق للأخرين

الدين الوحيد في العالم الذي يأمر أتباعه بالانتحار من أجل قتل الآخرين
++++++++++++++++++++++++++++++++++

تعامل الإسلام مع الآخرين
+++++++++++++++++++++
أنقل لكم هذا الموضوع من مدونة عبد الرحمن الشريف للأهمية

*القرية التى اقيم فيها قرية صغيرة جدا ومع ذلك بها خمسة مساجد,اتساءل لماذا فى هذه القرية الصغيرة كل هذا العدد من المساجد فى حين أن المركز الذى انا تابع له وبه أكثر من عشرين قرية لا توجد به كنيسة واحدة!!!!
* لماذا يضطر الأقباط عند ترميم دورة مياه أن يطلبو تصريح من المحافظ, اما لو أرادوا بناء كنيسة - لا قدر الله - فالويل لهم, فعليهم أن يطلبو تصريح من رئاسة الجمهورية!!!!!.
لماذا؟ هل ترميم كنيسة خطر على الأمن القومى؟هل يستخدم الأقباط الكنائس لعمل التنظيمات السرية؟
*أما اذا جئنا الى السلفيين ,فهذه كارثة أخرى فالسلفيون يدعون الى معاملة الأقباط بطريقة قد لا يتصورونها فى أسوأ كوابيسهم ! تعالو نعرف الى ما يدعون فى ما يسمى بعقيدة الولاء والبراء:

1- يجب عليك أن تكره المسيحى (حتى لو كان متدينا جدا) أكثر من المسلم ( الذى يقتل ويزنى ويسرق) ,هذا بالطبع لاختلال فى عقولهم, وانقلاب الموازين عندهم,كيف أكره هذا أكثر من ذاك؟

2- أنظر معى الى هذه الفتوى التى أفتاها الشيخ ابن العثيمين: اذا اسلم مواطن أمريكى فعليه ان يترك هذه البلدة ,وأن يقيم فى دولة اسلامية ووجوده فى هذه البلدة حرام!!!!!!!!
ماهذا ؟هل عليه أن يترك والديه وزوجته وأبناؤه ويأتى الى بلدة أخرى لم يزرها من قبل؟ ويحتج بهجرة الصحابة من مكة الى المدينة! هؤلاء هاجروا خوفا على حياتهم ,فلماذا يهاجر هذا؟ هؤلاء يريدون تطبيق فقه القبيلة فى عصر الفضاء!!!

3- حرام أن تقول لأحد المسيحيين كلمة ( ياسيد) أو (حضرتك) لأن فى هذا تعظيم له!!! يعنى لو أردت أن تنادى على دكتور مسيحى فعليك أن تناديه ب(ياكابتن).

4- ثم يخبرونك بحديث " لا تبدؤوا اليهود والنصارى بالسلام,واذا لقيتموهم فى الطريق فاضطروهم الى أضيقه" يعنى اذا قابلتوهم (زنقو عليهم) ماهذا ؟ أى دين يدعو الى هذا السخف؟

5- انظر أيضا الى الشروط المستحبة فى معاملة غير المسلمين فى بلاد الاسلام:
* ينبغى عليهم لبس الغيار , وهى الملابس ذات اللون المخالف لملابس المسلمين.
* الا تعلو أصوات نواقيسهم وتلاوة كتبهم.
* والا تعلو ابنيتهم فوق أبنية المسلمين.
*والا يظهرو صلبانهم .
*واذا مات أحدهم عليهم ان يدفنوه فى الخفاء,والا يعلو صوت ندبهم عليه.
بالله عليكم ماهذا السخف؟من أين تأتون بهذه الآراء والفتاوى التى لا تصدر عن طفل معاق ذهنيا؟؟؟

6- اخيرا..قد يظن البعض أن هذا يحدث فى المملكة السعودية فقط,ولكننى أخبره أن هذه الآراء يتبناها مصريون منهم مشايخ قناة الناس ,والحكمة . وأعرف أيضا أن هناك متطرفون أقباط كما يوجد متطرفون مسلمون, ولكننا نحن من صنع هذه المشكلة ,نعم نحن من صنع تطرفهم , فعندما تمنع من حقوقك فأعتقد أن أبسط ماستفعله هو التطرف.


نقلت هذا الموضوع للأهمية و للتعرف على تفاصيل أكثر يمكن لكم الإطلاع على هذه المدونه

http://foolombo.blogspot.com/


###################################

بروتوكولات أبناء المسلميين
+++++++++++++++++++++++++
بعض من بنود معاهدة أبناء الإسلام (و هي كتاب خفي داخل صدر كل المسلمون و نستطيع القول أنها صياغة عصرية لتعاليم القرآن و السنة النبوية المطهرة )
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

- كما أن الإنسان يعلوا على البهيمة فالمسلم يعلو على جميع شعوب الأرض .
- كما أن العلم لا يستطيع أن يعيش بدون ماء أو هواء فالعالم لا يستطيع أن يعيش بدون مسلم .
- كل المسلم على المسلم حرام دمه و ماله و عرضه ،أما غير المسلم فدمه و ماله و عرضه حلال .
- بل أن المسلم ينال الحسنيين بسفك دماء أو سرقة مال أو إغتصاب عرض غير المسلم و ذلك كما يلي :- المنفعه الدنيوية و ثواب الآخرة و رضا الرسول .
- جعل رزقي من تحت سيفي أمر مباشر من الرسول بالجهاد في سبيله .
- فالجهاد هو فرض عين على كل المسلمون , فرسالة الرسول هي لكل الأمم و على ذلك فرض على المسلمون حرب الأمم الأخرى و إستخدام كل السبل من أجل إضعافها , بل أن المسلمون الذين يعيشون في هذه الأمم هم كحصان طرواده سيخرج في الوقت المناسب من أجل قتل رجال هذه الأمم الكافرة و سبي النساء و الذرية .
- سخر الله العالم كله من شعوبه و بهائمه و زرعه بل و بحاره و ما فيها لخدمة أمة الإسلام .
- الفرق بيننا و بينهم الصلاة .فمن أقامها فقد أقام الدين و من هدمها فقد هدم الدين .فمن لم يصلي فليس له حظ في الإسلام .
- الرجل البالغ المفارق صلاة الجماعة و جب قتله بعد تعذيره ((أي تعذيبه حتى يقارب على الموت فإذا أصر على فعلته الشنعاء يقتل فورا ))و ذلك بإجماع الفقهاء .و إن تعذر القتل المباشر كما في الدول غير المطبقة لشرع الله فإنه يحكم بإهدار دمه ,أي من قابله و قتله يأخذ ثواب على ذلك,و لا يورث و لا يورث ,و لا ينكح ,و إذا كان متزوجا فعقد الزواج باطل و تؤخذ زوجته منه لأي أخ مسلم يستنكحها .أما الطفل الغير مصلي فلابد أن يعاقبه والده بالضرب فإن لم يستطع تأديبه فعلى ولي الأمر ضربه مجاهره أمام الناس ليكون عبره .
- في سبيل ذلك فعلى جميع أفراد المجتمع أن يكونوا رقباء على بعضهم البعض فمن رأي منكم منكرا فاليقاومه بيده فإن لم يستطع فبلسانه ,و في هذه الحالة فعلى المسلم تبليغ الآخرون و الإشتراك جميعا في تقويم هذا الشخص و تطبيق شرع الله عليه .و يجب تدريب الأطفال الصغار أيضا أن يكونوا رقباء حتى على آباؤهم .
- روح المناورة و التحايل موجودة في الإسلام و لولاها ما إستمر ,فعلينا تنفيذ شرع الله بكل السبل ,وفرض علينا نشر الإسلام بالتحايل بكل السبل طالما أننا مستضعفون في بلاد الغرب الكافر مثلا .
- في أحكام الأسرة شئ عظيم أن يتزوج المسلم من المسيحية أو اليهودية لأن الأولاد يتبعون ديانة الأب و مع الزمن ستتحول الزوجه إلى الإسلام في أغلب الأحوال . ....أما المرأه المسلمه فيحرم عليها الزواج من غير المسلم .....و إذا حدث هذا تعتبر مرتده عن دين افسلام و تقتل فورا حتى و إن كانت حامل .الأولاد يتبعون ديانة الأب حال ماكان مسلم فإذا غير دينه فالأولاد يبقون على الإسلام لأن الأب في هذه الحالة يعتبر شرعيا ميت .
- و في أحكام الأسرة أيضا إذا تحول أب إلى الإسلام فإن أولاده من قبل دخوله الإسلام يعتبرون مسلمون تلقائيا لأن الأبناء تتبع ديانة الأب .


هذه مقتطفات من كتاب معاهدة أبناء الإسلام المدفون في قلب كل مسلم و هو المحرك الحقيقي لتحركات المسلمون على مستوى العالم .و نضعها هنا ليراها كل العالم .

المسلمون يستخدمون حالة المسلمون في أمريكا و صور الجوامع في أمريكا و وضع المسلمون في الغرب من أجل بيان عظمة الإسلام لأولادهم .حتى أنك تجد أن كل الأطفال المسلمون أول أمل لهم أن يعملوا دعاه إسلاميون في الدول الغربية ......ثم بعد ذلك بالطبع قيادات إرهابية تعود إلينا بمشاعر كره و غل و خطط تخريبية ...
فنتسول للدول الغربية من أجل تحجيم وضع المسلمون بها و إيقاف بناء المساجد ......حتى من أجل الحفاظ على مشاعرنا ......و أيضا حتى لا يسقط ضحايا جدد للإرهاب الإسلامي ......



@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
تصنيف المسلمون :-
+++++++++++++++++

يمكن تصنيف المسلمون تبعا لتمسكه بدينهم،، و جوهر هذا الدين المحافظة على الصلوات الخمسة مجتمع في المسجد .
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

و مع صعوبة هذا التصنيف لتعقيد الإسلام و لوجود أنواع من المجتمعات الإسلامية ...و سيكون هذا التصنيف على الأساس التي قد يظهر بها إختلاف بين المسلمون مثل البلاد الإسلامية العلمانية ....




التصنيف كالآتي :-

1-مسلم أصلي ممارس كل الطقوس الإسلامية و مقتنع تماما بالإسلام و محافظ على كل الصلوات جماع مع أقرانه ،،،و هؤلاء هم سادة المسلمون في كل المجتمعات الإسلامية و يجتمع عليه الرجال و النساء لسؤاله في أمور الطهارة و الحيض و النفاس و الجماع و قضاء الحاجة ..

و يرى بإستمرار في ساحات المساجد :-فقلبه متعلق بالجامع الذي يتجامع فيه .

و قلبه ملئ بالكره و الغل لكل من حوله ،،،بل و يتجسس عليهم ليتأكد من إلتزامهم بالإسلام ،،،

و الشاب الذي ينشئ مسلم أصلي يكون محل إحترام الجميع و هو يحب الزي الإسلامي و قد
لا تواتيه الفرصة لإرتداؤه و على هذا يكره نظام الدولة العلماني و يشعر دائما بالرغبة في تغيير نظام الدولة العلماني الفاجر في البلاد العلمانية ...و مع ذلك يحصل على أحسن الوظائف و يتزوج من أجمل البنات ويتجمع عليه الإناث لسؤاله في أدق تفاصيلهم الجنسية ليفتيهم فيشعر بمتعه بالغة لذلك ...و قد يصاحبها فعل .
****و يتكالب عليه المصلون في المسجد لينكح بناتهم .....و هو مؤمن بكل الفكر الجهادي و يعشق كل أمراء الإرهاب ...و يرحب بأي عمل جهادي يسند إليه .


2-مسلم مقتنع تماما بالإسلام و لكنه لا يستطيع ملاحقة سيل الفروض الإسلامية و يشعر دائما بالذنب و أنه مقصر ...
***و هذا النوع قلبه هو الآخر ملئ بالغل و الكره للآخرين و يحب العمليات الجهادية ,,,و قد يكون أيضا أخطر من النوع الأول لرغبته في التخلص من هذه العقدة من الشعور بالذنب ...فهو قد يضحي بنفسه بعمل أي عملية جهادية ليكسب عصفورين بحجر واحد يتخلص من حياته التي لا يستطيع فيها ملاحقة سيل الفروض الإسلامية و يدخل جنة الرحمن حيث النكه ...

3-مسلم لا يحافظ على الصلاة و في عقله الباطن أنه يمكن له التوبة في أي وقت و في هذه الحالة هو مؤمن بالجهاد و قتال الكفرة ألخ ألخ ألخ ...و لكنه يتعرض للنقد و النهر لكل من حوله حتى يضعوه على طريق الإسلام ...و الذي في أغلبه هو صلوات الجماع ...و يؤمن بالأصولية الإسلامية و بالعمليات الجهادية ...

4-مسلم لا يصلي لأنه عنده نوع من الإعاقة الذهنية ...فهو يتخيل دين إسلامي في عقله و يمشي على دربه !!!!!!!
و يعتقد أنه طالما أنه مسلم و شهد أن لا إله إلا الله و أن محمد رسول الله دخل الجنة الإسلامية !!!!
و هذا معاق ذهنيا و يمكن السيطرة عليه من قبل رجال الدين الإسلامي و أيضا يمكن الزج به في عمليات إنتحارية و بالذات إن كان يعاني من ضيق ذات اليد و مشاكل في حياته فيزينوا له طريق الجنة و كيف يوجد بها أنهار لبن و عسل ألخ ألخ ...

5-مسلم غير مقتنع أصلا بالإسلام و يعلم أنه باطل و مع ذلك يحافظ على طقوسه و على رأسها صلاة الجماع ،،،للحصول على مالذ و طاب في الدنيا و عيش الحياه بالطول و العرض ،،،،و هذا حال كثير من رجال الدين الإسلامي ،،،الذين يعرفون حقيقة دينهم و لكنهم يضلون الناس لتحقيق الثروات الطائلة و التنعم مع النساء بكل أشكالهم و كل أعمارهم حتى أنك لتجد كهل في الخمسون يتزوج طفلة ،،،
و هؤلاء أيضا يحثون على العمليات الجهادية و لكن يخشون هم على حياتهم و في قرارة نفسهم أو فيما بينهم و بين بعضهم يضحكون على من قام بهذه العمليات ...

6-مسلم غير مقتنع بالإسلام و لا يمارس طقوسه و لا يصلي و الناس لذلك تعرفه ،،،فهو في هذه الحالة في درجة عالية من الخطر و إهدار الدم و تفريقه عن زوجته ،،،بل و تشجيع زوجته على قتله بأي طريقة ،،،مثل دس السم له في الطعام ،،،أو إمراضه بمساعدة أحد الأطباء المسلمون !!!و جدير بالذكر أن هذا النوع قليل في المجتمعات الإسلامية ،،،لأنك نادر ما تجد من يضحي بعمره ...

7-مسلم غير مقتنع بالإسلام و لا يصلي و يعلن ذلك !!!!
هذا ميت لا محالة ...و هذا النوع نادر جدا جدا ...لأن هذا الفعل بمثابة إنتحار
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

الجهاد البيلوجي
@@@@@@@@@@@@@@

العالم كله يدرس العلوم لخدمة البشرية و كان للغرب السبق في إكتشاف البنسلين و الذي أنقذ الكثير من الأمراض البكتيرية المميته ...

و أما اللغز الآن فهو مع الفيرس فكل الأمراض الفيروسية ليس لها علاج شاف مثل شلل الأطفال و مرض الكلب و الجدري و فيروسات الكبد بأنواعها ...و أخيرا فيرس الأيدز ...

و كثير من الأمراض الفيروسية أكتشف لها تطعيم و هذا التطعيم يساعد الجسم على تكوين أجسام مضادة للفيروس عند بداية دخوله الجسم ..

و بعض الأمراض الفيروسية تتغلب عليها مقاومة الجسم و الجهاز المناعي مثل مثلا فيروس الأنفلونزا ...

أما المشكلة الآن مع مرض الأيدز أنه يغير الغلاف البروتيني له بسرعة كبيرة جدا و بالتالي يصعب عمل مصل له و لكن جاري العمل من أجل إكتشاف علاج

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

هذا هو حال العالم المتقدم من حولنا يخدم البشرية بكل السبل و الطرق

أما المسلمون فها هم لصوص و قطاع طرق في الصومال كما يأمرهم دينهم الإرهابي و قتله و سفاحون في أماكن عديدة في العالم

و أخيرا تفجيرات الهند

و التحذير الأخير هو إستخدامهم الأمراض من أجل محاربة أعداؤهم كسلاح بيلوجي فتاك وواسع الإنتشار ..

فالعالم يعمل من أجل أيجاد دواء للأمراض و المسلمون يعملون على نشر الأمراض و الذكي من علماؤهم يعمل من أجل إيجاد سلالات مميته من الأوبئه مستغلا أبحاث علماء الغرب لتطبيقها من أجل الجهاد في سبيل الله و قتل أكبر كمية من البشر ...

بل و من مصلحتهم إنتشار الأمراض الفتاكه في أوروبا و أمريكا و كل من يخالفهم في العقيدة لعدة أسباب

أولا من أجل إهلاك هذه الأمم و إضعافها

ثانيا من أجل إستخدام هذه الأمراض للدعوة للإسلام و يستخدم ذلك الأوبئه للتشهير بالأمم الأخرى و أن هذه الأمراض هي عقوبة الله لهم

و يقومون بأخذ عينات من هذه الأوبئه و تقويتها في معاملهم من أجل صناعة أجيال منها أكثر فتكا ..

و لكن قد يتساءل البعض و ما مصير المسلمون الذين أصيبوا بهذه الأمراض المعدية المميته ؟؟؟

هؤلاء أيضا لهم دور جهادي فهم يمكن أن يقتلوا أضعاف القتلى بالأسلحة التقليدية ...فيزج بهم في المجتمعات غير المسلمة لنشر الوباء بينهم ...و يكون هذا الشخص مجاهد في سبيل الله ...و يتلون كالأفعى و يخفي مرضه لينشره على أكبر عدد ممكن

**********************************.
وقود المسلم الكره و الغل
@@@@@@@@@

فالطفل المسلم من سنواته الأولى يربى و كأنه محارب في الصحراء .فيكون الغل و الكره هو طعامه و شرابه و هو دافعه للنجاح ,فهو منذ سنواته الأولى يتعلم أن المسلمين هم فقط من يرضى عنهم الله أما باقي البشر فإنهم كفرة و وجب قتلهم ,فيدرس الطفل أن الجهاد هو فرض على كل المسلمين ,,وهذا الجهاد يعنى الهجوم على غير المسلمين و سرقة أموالهم و خطف نساؤهم لممارسة الجنس معهم و ليكونوا عبيد عند المسلمين ,,,بل أن إبادة الشعوب الأخرى جائز فقد فعل رسول الإسلام هذا في حالات كثيرة ,,,فالطفل المسلم يتخيل أنه يمسك خنجرا كما كان يفعل أسلافه و يتخيل و يتمنى هذا الطفل أن أن يهجم على غير المسلمين فيقول لهم إسلم تسلم و إلا تأخذ هذا الخنجر في بطنك ....

البرنامج التربوي و الدراسي و الذي يشترك فيه المنزل و المدرسة أن المسلمين هم وحدهم لهم الأحقية في السيطرة على العالم ,,,لأنهم قوم يتطهرون و باقي الشعوب الأخرى نجسة ,,,فالمسلم هو إنسان نظيف يتوضأ و يستنجى خمسة مرات في اليوم كما يغتسل بعد ممارسة الجنس ...أما باقي الشعوب فإنهم أوساخ فلا يغتسلون و لا يستحمون بعد ممارسة الجنس و لذلك وجب قتلهم,,,

و لكن هل كره المسلم مقتصر فقط على غير المسلمين ؟؟؟
في الواقع فإن الكره هو وقود المسلم حتى لنفسه و لجماعته و للمسلمين ,,,فالمسلم يتعلم أن المسلم لا يكون مسلم إلا بأركان الإسلام و أولها إقامة الصلاة ,,,و في هذا المبحث يتعلم أن الصلاة عماد الدين ,,,و أن الفرق بيننا و بينهم الصلاة ,,, و أن صلاة الرجل أيضا لا تصلح في المنزل ,,,و أن تارك صلاة الجماع من الذكور وجب قتله بإجماع الفقهاء ,,,فالطفل المسلم يربى بأن يكون له عين متلصصه على كل من حوله ليتأكد إن كانوا يحافظون على تعاليم الإسلام ,,,حيث يثاب هذا الطفل عند إبلاغه عن أي شخص يمس الإسلام و تقدم له الهدايا ,,,
و لكن كيف يكون الحال إذا كان نظام البلد علماني و لا تطبق شريعة الإسلام رسميا ,,,فهذا لا يمنع من تطبيق شرع الله ,,,فعندنا رجال الدين من مشايخ الجوامع و الدعاه ,,,و الذي يعتبر كل واحد منهم أنه راعي و مسئول عن رعيته ,,,و مع أنهم يظهرون ولاؤهم لهذا النظام العلماني و قد يدعون له بالتوفيق و الهداية في خطبهم و لكن في داخلهم كره و غل دفين و يتمنون قتل كل أفراد الدولة الكافرة ,,,فحتى لو أصبح هذا النظام هو أفضل نظام في العالم فهو كافر ووجب قتله و القصاص منه ,,,و لا ننسى أن الإسلام ضرب جذوره في هذا النظام على مر السنين و حسب تخطيط محكم ,,,حتى أصبح هذا النظام نفسه متحول ببطئ الى هاوية الإسلام السحيقة فالدولة هي مجموعة أفراد و هؤلاء الأفراد هم من الشعب الذي أحتل فكريا من مملكة الرمال بأموال البترول

فيسعى المجتمع كله من أجل تطبيق شرع الله على المخالفين و الإسلام يحمل في طياته هذا النظام الخفي لتطبيق الشرع ...فمثلا يمكن إهدار دم شخص ما عن طريق زملاؤه في العمل أو عن طريق شيخ الحارة الذي أصبح شيخ المسجد أو عن طريق الجيران أو عن طريق الزوجة أو حتى عن طريق أولاد الرجل ,,,ففي هذه الحالة فإن الشخص مهدر الدم لا يتم قتله مباشرة و لكن هو كأنه غير موجود في هذه الحياه فمعنى إهدار الدم كما يلي
سرقة هذا الشخص ثواب ...قتل هذا الشخص ثواب ...بيت هذا الشخص أصبح ليس له حرمه ...لا يورث و لا يورث ...يحرم نهائيا من ممارسة الجنس فلا يزوج و لا يزوج و إن كان متزوج فزوجته عليه حرام بل وواجبها أيضا قتله

مما سبق نعرف أن الكره و الغل و الحقد هو سمه أساسية للشخصية المسلمة سواء كان هذا الكره لغير المسلمين أو حتى للمسلمين أمثاله ...و شئ ثالث هو كره المسلم لنفسه حتى أن هذه النفس تهون عليه و يقوم بقتلها للشهادة و هو سعيد جدا بذلك ...
**********************************.

**********************************
حصيلة التربية الإسلامية الواردة من بلاد الرمال
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
أب بعد أن يعمل في مملكة الرمال عدة سنوات عامل و يزور الكعبة و يحج كل سنة ...و العمرات يأتي الى بلاده
فبعد أن كان يلس الثوب الخاص ببلاد الرمال و تعود على نظام حياة بلاد الرمال الآتي من الهدي النبوي الشريف

يعود الى بلاده فإذا به يرى كل شئ مختلف و يرى الكفر و الدعارة من وجهة نظره ففي وجهة نظره عدم لبس النقاب دعارة عدم الصلاة في الجماع يستوجب القتل ألخ ألخ

و في أذنه يا أيها الذين آمنوا إن من أولادكم و أزواجكم عدوا لكم فأحذروهم

و في ظلمة الليل تنزل عليه سحابة الكره و الغل الإسلامي و يحقد على أولاده الثلاثة الذين هم في العشرينات من عمرهم لأنهم لا يصلون في الجماع و يلبسون لباس الكفرة ...فيرى أنهم عار و يجب التخلص منه فيدخل عليهم في الليل و يذبحهم بسكينه ...و تكون هذه هديته الى بلاده بعد سنوات الغربة حتى زوجته لم تسلم من سكينه ...

فهذا المسكين فقد عقله بطقوس الإسلام الشيطانية ليتحول الى ذئب كما أمر أشرف المرسلين ...ليقتل أعذ ما يملك الإنسان في الدنيا فبدلا من أن يعوض أولاده عن سنوات الغربة و يساعدم في حياتهم ...يدخل عليهم وحش كاسر ليلا ليذبحهم جميعا ...ليخلص الإسلام من شرهم


لماذا يكره المسلمين رجال الشرطة ؟؟؟
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

و هاهو طالب الصيدلة الذي إنحرف ثم هداه الله بعد ذلك ...فقرر التبحر في علوم الدين و قراءة كتب الفقه و السنه النبوية المطهرة ...

فتحول هو الآخر الى ذئب بشرى و إشترى خنجرين و أخذ يهيم على وجهه في الشوارع و سافر الى مدينة القاهرة يبحث عن أي فرد من أفراد الشرطة ليقتله

فكان حظ إثنان من أمناء الشرطة الذين يقضون وقتهم كله من أجل توفير الأمان لنا ...فينهال عليهم الشيخ بخنجريه كالمجنون ...
فهو يجاهد في سبيل الله لتخليص البلاد من هذه الحكومة العلمانية الكافرة ...
فما الذي حول هذا الطالب الذكي الى ذئب بشرى متعطش للدماء ؟؟؟
هل ما زلت تعاند و ترفض الإجابة و تلف و تدور ؟؟؟
إنه التعليم الديني و التربية الإسلامية فهذا نتيجة أي واحد يقتنع بالاسلام ....أو بالاصح يؤمن بالاسلام الحقيقي ...

أما ما يقوم به كثير من المسلمين من تخيل دين إسلامي أو تفصيل دين فهذا يدخل في دائرة الخيالات و الأوهام و يكفي أن يعرفم أنهم و بحكم الإسلام الحقيقي يعتبرون مرتدون ووجب قتلهم و هذا يكفي للرد عليهم ...

فلا أقول للمسلم الإ إدرس دينك جيدا و لا تتخيل إعرف أصل دينك و إقرأ به قبل أن تدافع عنه ...
++++++++++++++++++++++++++++++++++


المسلمين مسلط السفيف على رقبتهم:-
==============================
الواقع أن الاسلام يملك نظام لقتل أي واحد يمس صلعم أو القرآن بأي كلام أو حتى يسأل سؤال ... فواقع الاسلام الدموي يحمي هذا الدين بشريعة الدماء في موطن الداء في مملكة الرمال صديقة الحلفاء الذين اشتروا البترول و بأموالهم أريقة الدماء ... فيادول عظمى كفى نفاقا لاصدقائكم الغير أوفياء و هلموا الى بيت الداء لحماية الابرياء ... فالاسلام أصبح دولة عظمى و أقوى من كل الدول و عاصمتها بلاد الرمال ... وهذا هو حديث أسعد المخلوقات عن الواجب في قتل من يترك دين الاسلام أو حتى يترك صلاة الجماعة و تقول لي سماحة ... يامسلم ياذكي يامن تريد استعادة أمجاد الدماء افهم دينك و لا تكابر انه دين شرير و هاهو حيث النبي الكذاب::--
((((( عن ابن مسعود -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: لا يحل دم امرئ مسلم يشهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله إلا بإحدى ثلاث: الثيب الزاني، والنفس بالنفس، والتارك لدينه المفارق للجماعة متفق عليه.))))))
فاين منظمات حقوق الانسان و بلاد الرمال اي مجرد ترك أحد الاشخاص لصلاة الجماع و التي تحقق الالتصاق الجسدي بأمثاله من الذكور يستوجب قتله فورا هذا الحديث هو نقطة من بحر الكراهية الاسلامية فاين السماحة يا أحباب
صوت الحق

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
الدليل على وجوب قتل المرتد
*************************.

*********************************
الدليل على وجوب قتل المرتد :_

سسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسس

المرتد هو من تسول له نفسه ترك الاسلام أو حتى انكار أي شئ في هذا الدين القيم أي مجرد مثلا انكار الصلاة أو عدم الصلاة يعتبر المسلم المعذب بالارض مرتد ووجب عليه القتل ... فمن قتله يأخذ ثواب و يمكن الرجوع لهذا الموقع لمعرفة حكم المرتد هو القتل :---forums.ikhwan.net/t/showthread.php?t=31585

+++++++++++++++++++++++++++++++++++

**********************************
رمز مملكة الرمال السيف السيف مكتوب عليه لا اله الا الله محمد رسول الله ... أي أنه أمامك خيارين أما قول هذه أو مواجهة هذه (((قطع الرقبة بالسيف و اندفاع الدم منها ... هذا في نهاية مطاف من التعذيب و التجويع و التشويه بالجسد و الجلد و في نهاية المطاف لن يتركوك تنجو بفعلتك بعدم الشهادة لاسعد المخلوقات بل قطع الرقبة هي النهاية ))))

ويقف العالم كله يتابع و تقول لي حقوق انسان وين حقوق الانسان ؟؟؟ وين حقوق الانسان ؟؟؟ وين حقوق الانسان ؟؟؟

**********************************************************************

جحر الثعبان:--

تم تأليف هذا الكتاب في الولايات المتحدة علي ما قرأت و هو يصف الاسلام . فهو شبيه بالثعبان المختبئ في الجحر يتلون و يختفي عن العيون و لكنه موجود يخرج فيقتل ثم يعود ثانية الي حالة الكمون التي كان عليها .و جدير الذكر ان اكبر قيادات اسلامية موجوده في أرض الرمال و تنشر سمومها في العالم كله و محمية باموال بترولها فاذا فعلا توجد الرغبة لمحاربة الارهاب فإذهبوا لارض الرمال لانقاذ الناس هناك من نظام الحكم الارهابي القائم على الشريعة الاسلامية . الغراء التي تذبح و ترجم و تقطع الايادي و الارجل و تعلق على جذوع النخل .

و جدير بالذكر ان اسامة ابن لادن ابن ارض الرمال و هو بطل قومي هناك و حديث الجميع رجال و نساء و اطفال و يدعون له بالنصر في المساجد . حيث ان ما يسعي لتطبيقه هو عينه من النظام المطبق في ارض الرمال و هو يتبنى نفس الافكار الوهابية و تطبيق شريعة الدماء . فهو ابن ارض الرمال و هي النموذج و القدوة له في كل شيء . و يجوز ان يكون مختبئ في ارض الرمال .

لماذا يقف العالم صامتا اما قتل الكثيرين و تعذيبهم و رجمهم لمجرد ان يقولوا اننا نرفض صلاةالجماعة؟؟؟ . أو حتى يرفضون هذا الدين السمح . الملطخ بالدماء

اذا رأيتم ما يدعوا له تنظيم القاعدة هو بعينه ما هو مطبق في ارض الرمال الان. .

فهل يمكن ان يكون تنظيم القاعدة موجود حاليا في ارض الرمال ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

النظام المطبق في ارض الرمال الان تنظر اليه الشعوب الاسلامية انه السبب في كل الاموال و الخير فالله يجزي أهل هذا البلد افضل جزاء و يرزقهم من الثمرات لانهم يطبقون شريعة الله و لا يفكرون ابدا ان سبب ذلك هو البترول الذي يشتريه الغرب .

كيف تساعدون بلاد تمنع غير السلمين من دخول اراضيها و تعتبرهم قوم نجسون و يجوز قتلهم . حتى اذا قتل واحد منهم احد الاسخاص غير المسلمين فلا يمكن قتل المسلم في سبيل غير المسلم و لكن لابد ان يقبل الكافر الدية صاغرا .

أدعو الى عمل موقع يسمى الاسلام هو الحل لنعرف ما الحل الذي يقدمه ! اسعد المخلوقات و نرى صور لقطع الؤوس بالسيف و الجلد و الرجم و التعذيب و قطع الاطراف و صرخات الاستغاثة .لنرى المسلمون داخل دورات المياه اثناء الوضوء . لنرى شعائر المسلمون و كيف يؤدوها من الواقع . لنرى اضطهاد غير المسلمين و اغتصابهم و اولادهم . ليرى العالم كله فتاوي المشايخ .

عندما يزداد الهجوم علي الاسلام فانه يختبئ قليلا حتى تهدأ العاصفة و يعود اكثر شراسة . فاسعد المخلوقات قام بالاحتماء باحد اليهود للحفاظ على حياته و قد ساعده اليهودي و حماه و لكنه عاد بعد ذلك و قتل كل الرجال اليهود و اخذ زوجاتهم و اولادهم للاستمتاع بهم كجواري و ماأدراك ما الجواري .

اذا كنتم حقا تبحثون عن حقوق الانسان؟؟ . فاين حرية العبادة في ارض الرمال و ؟ و اين دور العبادة الخاصة بالاديان الاخري . و لماذا يحذر علي غير المسلمين من دخول مكة و المدينة بالذات .

اذا كنتم تبحثون عن حقوق الانسان ! لماذا اذا اراد احد الاشخاص في ارض الرمال من تغيير الاسلام كدين يتم تعذيره اي تعذيبه فاذا اصر يتم قتله او العذاب حتى الموت .

اذا كنتم تريدون الدفاع عن حقوق الانسان فهلموا الي بيت الداء في ارض الرمال فاذا تم اصلاح بيت الداء .خمدت نيران الاسلام في كل الارض .
أم ان البقاء للاقوى و الغني يسحق الفقير تحت اقدامه و لا يهمه شئ و سيادتكم زعماء مع بعض و مصالح و اموال ؟ اما التعذر بحقوق الانسان فهذا عذر اقبح من ذنب

*********************************************************************************************************

الإسلام دين العدل لأنه منزل من عند رب الكل الذي يراقبنا و لا يكل و لايمل
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

فمن هذا المنطلق و لأن الإسلام نظام حياه و دستور سماوي ...فهل يستبدلون الذي هو أعلى بالذي هو أقل ؟؟؟
و الإسلام يستغل التغيرات الإجتماعية و مواقف الضعف أو أي نوع من التغيير ليخرج و ينشر سمومه و تكون فرصة للمشايخ لإستغلال جو الفوضىالمصاحب لأي عملية تغيير للسيطرة على الناس و قيادتهم ...و كما يقولون يصطادون في المياه العكرة ...

فعلى سبيل المثال في الدولة الإشتراكية تنتشر مفاهيم العدالة الإجتماعية فلا مجال لأي تمييز بين أفراد المجتمع و الدولة تكون مسيطرة على كل التنظيمات الكبيرة سواء إقتصادية و سواء كانت تهدف للربح أم لا ...فلا مجال لأي دعوة إسلامية أو محاولات جانبية من رجال الدين لقيادة الأفراد لأن كل شئ مكشوف و يوجد معايير جامدة لكل شئ ...و لكن مع التطور و إتجاه العالم كله إلى إقتصاد السوق و الإنفتاح علىا لعالم الخارجي ...كان إتجاه إلى العولمة و تفعيل إقتصاديات السوق ...و الرضوخ إلى متطلبات السوق العالمي ...كمحاولة لتحقيق التقدم و زيادة رفاهية الأفراد ...

و كانت الخطة بالتحول التدريجي إلى الراسمالية ...و على ذلك تنازلت الدولة عن مركزية إدارة كافة الأنظمة بها لتكون اللامركزية ...و ما يتبعها من سياسة الخصخصة ...و بالطبع فإن هذا التحول يكون له سلبيات مثل مشكلة البطالة مثلا ...و عدم إعتياد أفراد المجتمع على هذا النظام الجديد ...

و في أوقات هذا التغيير كان الجو ملائم لرفع شعار الإسلام هو الحل فرجال الدين يستغلون حالة عدم الأمان و عدم الإستقرار الموجودة داخل الأفراد نتيجه هذا التغير الهائل في نظام المجتمع هذا من ناحية ,,,,,,و من ناحية أخرى إستغلال سياسة اللامركزية التي تتبعها الدولة و درجة الحرية التي منحتها سواء للأفراد أو للشخصيات الإعتبارية ....لتكون هذه الهيئات التي تركتها الدولة للقطاع الخاص لإدارتها و هي هيئات كبيرة و تضم عدد هائل من أفراد المجتمع ...حضانات لتفريخ قيادات الإسلام و تكون هذه الهيئات دولة داخل الدولة يتحول نظام العمل بها إلى ما يشبه النظام الموجود في مملكة الرمال ...و بالتدريج يتكون بها ما يشبه هيئة الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر ...و تكون مهمة هؤلاء هداية الآخرين و ليس العمل و يكون لهم مزايا مالية و وظيفية و إجتماعية ...فكما يقول بن يمكن لهم أن يوزعوا مطبوعاتهم الإسلامية على العاملين في هذا التنظيم و يسمح لهم بتربية اللحية...و يكونوا كالقطط المدللة في مكاتب قيادات التنظيم ...و يخرجون كما يشاؤون و يدخلون كما يشاؤون ...فالقيادات العليا تخشى منهم لينولوا رضى الله فإذا كان الله يخشى منهم فماذا يفعل البشر ؟؟؟؟

و الأفعال التي كانت شئ غريب أيام الإشتراكية ينظر لها اليوم على أنها هي الأساس فالأساس أن كل العاملين في التنظيم مطلقون اللحى ...و الأساس في النساء هو إرتداء الزي الإسلامي و من تتجرأ و لا تضع الحجاب على رأسها تضطهد و تتقاضى راتب أقل من زميلتها بفضل سياسة اللامركزية و التي وضعتها الدولة بقصد تيسيير العمل ...و لكن رضى الله أهم من تيسيير العمل و هذه الأمور الدنيوية و هذا النظام العلماني الكافر ...فتكون سياسة اللامركزية أساسا من أجل تطبيق الشريعة الإسلامية و إثبات أن هذا الدين يهدي للتي هي أقوم ...و أصبح لزاما على كل أفراد التنظيم فتح مصاحفهم في الصباح لتلاوة ما تيسر من آيات الذكر الحكيم ...و أصبحت صلاة الجماع فرض على جميع أفراد التنظيم و من يتخلف تكون له معيشة ضنكا ...

أما فريضة الحج و العمرة فهي الفرصة من أجل التواصل مع قيادات الإسلام و الذين يسيرون دفة الأمور و في مملكة الرمال ينتظرون القادمون من البلاد و يفرزون الحجاج و الذي عليه العين يفرز و يستقبل بواسطة القيادات و يجلس مع الأمراء و يهيأ له السكن الدرجة الأولى و يستقبل أحسن إستقبال ...فيرجع إلى بلاده و معه زكريات جميلة و أجندات عمل لنشر دين الله أجمل ...

و في هذه التنظيمات تتركز الدعوة الإسلامية و يتركز الإسلام في أدمغة البشر فأحاديث العاملين لا تنتهي عن فساد الدولة و الأفعال المشينة في الإذاعة و التليفزيون و الأموال التي يتقاضاها الراقصات و لاعبين الكرة فكل هذه الأفعال كفر و نجاسة و دعارة ...فلو كان الأمر بيد هؤلاء العاملون لقاموا بأنفسهم برجم الراقصات و قتل وزير الثقافة لأنه تطاول على الحجاب ...فكل أحلام العاملون في نومهم هو الجهاد و من رأي منكرا فليغيره بيده أولا ليكون قوي الإيمان ...و يظهر منهم من يتباكى على أمجاد المسلمون و أن أوروبا سرقت كل إختراعاتها من القرآن و هم أولى الناس بحكم العالم ...و تصبح علامة الصلاة في رؤوسهم هي السمة الغالبة على كل أفراد التنظيم ...أما غير المسلم فليس له حياه بينهم ...فالدولة لم تعد تحمي أحد و تعتبرهم قوم متحضريين

و لكن هل نجح الإسلام في السيطرة على نواحي الحياه ؟؟؟

الحقيقة نعم لأن الدولة ما هي إلا مجموعة من الأفراد و مع الدعم المالي من مملكة الرمال و من عمل في مملكة الرمال ...و إنتشار الديمقراطية فالإسلام ركب موجة الديمقراطية و مستغلا مرحلة التحول التي يمر بها المجتمع ليكون هو النظام البديل و يكون المشايخ رسل العناية الإلاهية لإنقاذ المجتمع ...و التحول إلى الرأسمالية و ما تبعها من لا مركزية ترتب عليه تسرب الإسلاميين إلى كل قطاعات المجتمع و لتكون معاييرهم هي الأخرى إسلامية و يكون شعارهم و ما فضلنا بعضكم على بعض إلا بالتقوى و المغفرة و العمل الصالح !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

أصبحت قيادات الإسلام أو الجماعة التي تدعوا الى الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر في كل تنظيمات الدول صاحبة إمتيازات و فوق القانون لأنهم مسلمون حقيقيون بل و يمثلون رجال الهيئة إلى أن يتم تطبيق نظام مملكة الرمال في القريب العاجل

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

تعالى معي إلى هذه الرابطة لتعرف من هو رسول الله

http://muhammedalmuhtal.com/default.aspx

*+*+*+*+*+*+*+*+*+*+*+*+*+*+*+*+*+

مرض الجهاد المفاجئ
+*+*+*+*+*+*+*+*+
خلاص يا من لا تريد الإسلام دينا ،و أنت الآن بدون دين لا تعرف أين تذهب ،فلا تذهب مثلا للملحديين لأنهم لن ينفعوك بشئ ،و لا للنصارى لأنهم سوف يمسخروا بيك الأرض ،و غير مسموح لك الدخول لديانات كثيرة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!

إذن عليك بالقرآنيين هذا هو ملاذك الأخير ،وهذا هو ميناءك الأخير ....

المهم أن تتصبر بأي شئ حتى تموت ،أو تهرم و تبقى بدون فائده !!!!!!!!!!!!!!!!!

و لكن حذاري أن تترك دين الإسلام العظيم و تذهب إلى أي دين آخر .

فنحن نضع أمامك كل البدائل المهم أن يكون إسمك مسلم !!!!!!!!!!!!!!!!!!!

فالقرآنين بتمسكهم بالقرآن هم مسلميين ،و سيكونون كالحصاله أو المستودع الذي يجمع المسلمون في حالة ثبات ،حتى تتحسن الظروف فيخرجون ثانية من حالة الثبات ،و يتحولون إرهابيون ثانية .

لأن القرآن نفسه يحمل بذور الإرهاب ،بل في بعض المواقف أكثر من السنة النبوية .

فالمسلم قد يصيبه مرض الجهاد المفاجئ في أي لحظة ،فتعالوا معي إلى هذه الرابطة لتعرفوا أن بذور الإرهاب هي أساسيات الإسلام مهما حاول المسلم إخفاؤها فهذا نوع من سياسة التقية !!!!!!!!!!!!!!

http://ar.danielpipes.org/article/3868

فالقرآنيون يبدأون الآن كما بدأ الإسلام في مكة ،بالتوددو الحيلة و المكر حتى إذا قويت شوكتهم أصبحوا كالإسلام في المدينه تماما ....

هذا إلى جانب إستخدامهم من قبل المخابرات الإسلامية كنوع من تشتيت شمل أعداء الدين و وضع بدائل وهمية للكارهون لهذا الدين ...

مسلم يقول...

الحمد لله على نعمة الاسلام وكفى بها نعمه

والله يلعن الكفرة والمشركين والملحدين

غير معرف يقول...

يا مسلم : ماتتعبش نفسك مع هؤلاء الحساله دول ولاد متناكة الشيطان بينكهم ومكيفهم . وعمرهم ماهيعرفو الصح

عبد الله المسلم يقول...

والله اننا نحب الاسلام ونحب الله ورسوله . وكل ماتقولونه عن الاسلام هذا كذب وافتراء وتضليل لغير المسلمين .فحسبنا الله ونعم الوكيل فيكم وفى كل من يشوه صورة الاسلام .اللهم عليك بهؤلاء الكاذبين المفترين . ونفوض امرنا لله

غير معرف يقول...

كل هذا الكلام

كذب كذب كذب

لماذا تشوهون صورة الاسلام يا كاذبين

احب الاسلام احب الاسلام احب الاسلام احب الاسلام يقول...

الى صوت الحق :

لماذا تقول الين الوحيد الذى يكره اتباعه؟

نرجوا ان لاتتكلم على لسان احد
فانا مسلم واحب الاسلام وكفانى شرفا ان اكون مسلما
والحمد لله على نعمة الاسلام وكفى بها نعمة


اما انت فانت صوت الباطل انت الكذاب انت الشيطان واعوذ بالله منك ومن افكارك

besho nay يقول...

قاعده عامه منطقية
ملاتستطيع نفيه فهو صحيح ...اللى بيقول ان الكلام دا كدب
قاعدة عامة منطقية اخرى
البينه على من ادعا..لو انت شايف ان دا كلام كدب هل دليلك على ان الكلام دا غير صحيح ..ويكون مسنود بأسانيد اثبات صحته

غير معرف يقول...

ثقافة الهزيمة .. عصابة البقرة الضاحكة‏ 3

وأنا تقديري الشخصي لهذه العملية الخاصة بسعاد حسني أنه لم يكن ثمة ما يدعو لأقتحام الغرفة عليها أثناء وجودها مع ممدوح والأكتفاء بمواجهتها بالصور التي حصلنا عليها من عملية الكنترول خاصة وأن الأقتحام تم أثناء ممارسة أوضاع جنسية وكانت سعاد عريانة،

وأذكر أنه في مرحلة من مراحل العملية كانت سعاد وممدوح متغطيين بملاية وكان ذلك من ضمن الأسباب التي دفعت إلى التفكير في الأقتحام أنما هذا لا يمنع من أننا ألتقطنا لهم صور قبل ما يتغطوا بالملاية، وقد كانت هذه العملية الخاصة بسعاد حسني هي أول عملية نلجأ فيها إلى هذا الأسلوب في التجنيد وهو ضبطها متلبسة. ...

باقى المقال ضمن مجموعة مقالات ثقافة الهزيمة ( بقلم غريب المنسى ) بالرابط التالى www.ouregypt.us

هذه هى الحقيقة العارية للعصابة التى كانت و مازالت تحكم مصر.

أنس سلامه يقول...

أولا ً :
في مثال يقول الكذب ملهوش رجلين و الكلام المذكور ده دليل علي الغباء المستحكم لفهم قائله و لولا ان الموضوع طويل لرددت عليه نقطة نقطة و الرد عليه اتفه من أن يذكر
ثانيا ً :
انا أعلم أن من يريد اثبات بطلان دين او مذهب او معتقد لا يجلس في وسط اتباعه و يقعد يقول ان هذا الدين او المذهب او المعتقد فيه كذا و كذا وكذا بل يأتي إلي من يخالفه و يناظره و يكون ذلك أمام مرئي و مسمع من الناس حتي يشهدوا و بالتالي يكون الحكم للعقلاء في الحكم كما يحدث في البالتوك اللي النصاري فيه بيتغربلوا صح و ما فيش مناظرة الا و يتهربوا منها او يخسروها و يتضح فساد معتقدهم
ثالثا ً :
أنا أدعوا سبع البرمة اللي كتب الموضوع ده و اللي شبهه أن يأتي في مكان عام كالبالتوك و يناظر أي أحد و علي رأسهم العبد الفقير إلي الله و أنا هاضحكه علي نفسه

fox يقول...

.
الحمد لله على نعمة الاسلام وكفى بها نعمه

والله يلعن الكفرة والمشركين والملحدين

Day Counter for